مذكرات صديق المحكمة في القضايا والمحاكمات المتعلقة بقانون حقوق النشر في الولايات المتحدة، قضايا الاستعمال العادل، وحرية التعبير على الانترنت

ستار أثليتيكا ضد ماركات فارسيتي

في هذه المذكّرة الّتي رفعت إلى المحكمة العليا في الولايات المتّحدة، انضمت OTW (منظّمة الأعمال التّحويلية)إلى حلفائها في Public Knowledge (مجموعة المعارف العامة) والعديد من المجموعات الأخرى لكي تمثّل مخاوف المستهلكين، الخياطون الذين يعملون من المنزل، المكتبات، وأصحاب الطباعة الثلاثية الأبعاد، من أجل النقاش ضدّ توسيع نطاق قانون النّشر والتّأليف ليشمل تصميم الملابس. تشمل القضية خلاف حول حقوق النّشر والتأليف بخصوص تصميم أزياء التشجيع الرياضيّة، ولكنّها تحمل آثار ذات نطاق واسع على تصميم الملابس والتّصميم الصّناعي بشكل عام. وقد جادل البعض بأنّ القضية لها أيضاً تأثير على فعاليات تقليد شكل الشّخصيّات ونشاطات المعجبين المشابهة التي تتعلّق بالملابس، وهو ما دفع بالمنظّمة إلى رفع هذه المذكّرة. بغضّ النّظر عن نتيجة القضيّة، تعتقد OTW بأنّ تقليد شكل الشّخصيّات لا يزال مسموحاً تحت القانون. مع ذلك، كما أوضحنا في المذكّرة، فإنّ توسيع نطاق قانون النّشر والتأليف سوف يوحي إلى مقلّدي شكل الشّخصيات وغيرهم من المعجبين الذين يصمّمون الملابس بأنّهم “أقلّ مرتبة في عالم الابداع من أولئك الذين يستطيعون دفع الأثمان الباهظة لتراخيص حقوق النّشر وتكاليف التّعاملات التابعة لها،” وهذا يتعارض مع أهداف قوانين حقوق النّشر والتّأليف.
 
ستيفاني لينز ضد “شركة يونيفرسال ميوزيك”، “شركة يونيفرسال ميوزيك للنشر”، و “مجموعة يونيفرسال ميوزيك للنشر”

في 15 سبتمبر، 2016، تعاونت OTW مع المعارف العامة من أجل رفع مذكّرة صديق المحكمة تؤيّد العريضة التي تطالب فيها ستيفاني لينز المحكمة العليا في الولايات المتحدة بإعادة النّظر في القضيّة. وقد ناقشت المنظّمة في مذكرتها بأنّ اعتماد القرار الذي صدر عن محكمة الاستئناف الأمريكية التابعة للدائرة التاسعة سوف يجمّد حريّة التّعبير على الإنترنت، ويشجّع على تفعيل الرقابة عندما يسمح لأصحاب حقوق النّشر بإرسال إشعارات DMCA للإزالة مبنيّة فقط على “اعتقاد شخصي مع حسن النيّة” بأنّ الأعمال المعنية تخالف مبادئ الاستخدام العادل.

ناقشنا في هذه المذكّرة بأنّ محكمة الاستئناف الأمريكية التابعة للدائرة التاسعة حددت معيارا منخفضا جدا عندما قررت أنّه يكفي لأصحاب حقوق النّشر تكوين” اعتقاد شخصي مع حسن النيّة” بانتهاك عمل ما لقانون حقوق النشر والاستخدام العادل، لإعطائهم الحقّ بإرسال إشعار DMCA لإزالة هذا العمل. نحن أيّدنا، في المقابل، تطبيق معيار “موضوعي مع حسن النية”، مما يُتتطلب من أصحاب حقوق النشر بالتفكير مليّاً بحالات الاستخدام العادل قبل القيام بإصدار إشعار إزالة بحق أي عمل.

تعاونت OTW مع المعارف العامة والجمعية الدولية للأفلام الوثائقية، الممثلة من قبل مشروع ستانفورد للإستخدام العادل، لتقديم هذه المذكرة. و هذه المذكرة توضح، من خلال توثيق إساءات الإستعمال المستمرة لإشعارات DMCA، بأن الادعاءات التي لا أساس لها من الصحة حول انتهاك حقوق النشر تضر بالاستخدام العادل وبالخطاب القانوني. يقتضي النظام الأساسي للمحاكم بأنه على مُرسل إشعار الإزالة التأكيد، تحت عقوبة الحنث باليمين، أنّ العمل المطلوب ازالته “ليس مُصرحاً به قانونياً”، ويُعاقِب من يشوّه الحقائق. نتيجة لذلك، نعتقد بأن أصحاب حقوق النشر مجبرين قانوناً بتشكيل إعتقاد راسخ حول خرق العمل لشروط الإستخدام العادل قبل إصدار إشعار DMCA بحقّه — ولذلك يجب معاقبة من يتبعون نظرية “أطلق النار أولاً واطرح الأسئلة فيما بعد”، وهو ما قامت به “يونيفرسال” في مسألة فيديو السيدة لينز.

 

“كابيتول ريكوردز” ضد “ڤيميو”

اشتركت OTW، مع Center for Democracy and Technology (مركز الديمقراطية والتكنولوجيا)، New Media Rights (حقوق وسائط الإعلام الجديدة)، Electronic Frontier Foundation (منظمة الحدود الإلكترونية)، Public Knowledge (مجموعة المعرفة العامة)، لرفع مذكرة تطلب من محكمة الاستئناف الفيدرالية منع محاولات شركات الإنتاج الموسيقي إحباط تنفيذ القانون الفيدرالي في قضية “كابيتول ريكوردز” ضد “ڤيميو” التي قد تهدد حرية التعبير والابتكار وكل المواقع المستضيفة لها. بشكل خاص، تعمل المحكمة على تحديد الأمور التي تعتبر”إشارة خطر” تدل على مخالفة في أحد المحتويات وتُجبِر الخدمة المُضيفة على إزالة هذه المحتويات من دون إشعار إزالة. في المذكرة، تُجادل OTW وحلفاؤها بأن المقاييس التي وضعت من قبل المحكمة سَتفرض متطلبات عالية جداً على المواقع المستضيفة لأعمال المستخدمين وسَتحدُّ كثيراً من التعبير القيّم المحميّ من قبل مبدأ الاستخدام العادل.

 

سيندي لي جارسيا ضد “شركة جوجل”، “يوتيوب ش.ذ.م.م. و آخرون”، و نقولا باسيلي نقولا

في 12 نوفمبر، 2014، قضت المحكمة أن قرارها السابق كان باطلاً، وأمرت أن يعاد سماع القضية في ديسمبر من قبل المحكمة كاملة، وليس فقط من قبل لجنة مكونة من ثلاثة قضاة. قامت OTW برفع مذكرة جديدة كصديق المحكمة، توسِّع فيها النقاط التي تطرقت لها في المذكرة السابقة.

قامت OTW بالاشتراك مع Floor64 (مُشغِّل TechDirt) بتقديم مذكرة تطلب فيها من المحكمة إعادة النظر في قرارها مع الأخذ بعين الاعتبار أن هذا القرار، بالرغم من نتيجته الايجابية ضمن النطاق المحدود لهذه القضية، سيخلق على المدى البعيد قانوناً رهيباً يضر بحرية التعبيرعلى الإنترنت. تنطوي هذه القضية على نطاق تطبيق أحكام الملاذ الآمن لِقانون الألفية للملكية الرقمية الأمريكي (DMCA) و الفقرة 230 من قانون آداب الاتصالات الأمريكي Communications Decency Act، اللذان يعملان معاً على تجنيب المواقع التي تستضيف منشورات المستخدمين، مثل YouTube (يوتيوب)، Archive of Our Own – AO3 (الأرشيف من جانبنا)، وغيرها الكثير، من تحمّل مسؤولية ما ينشره المستخدمون.

 

“شركة فوكس للإذاعة”، “شركة أفلام تونتيث سينتشوري فوكس”، و”ممتلكات تلفزيون فوكس” ضد “شبكة ديش ش.ذ.م.م.” و “شركة شبكة ديش”

قامت OTW بتقديم مذكرة صديق المحكمة، بالإشتراك مع مؤسسة الحدود الإلكترونية (EFF) والمعارف العامة، تجادل المذكّرة بأن “قانون حقوق النشر لا يمنح حاملي حقوق النشر مثل “فوكس” السيطرة المطلقة على إستخدام أعمالهم. قامت محكمة المقاطعة باتّباع سابقة واضحة وسياسة سليمة عندما وجدت أن مستخدمي “آد هوبِّر”(Ad Hopper) التابع ل”ديش” لم يتعدوا على الحقوق الحصرية لـ”فوكس”، و أنه يرجح عدم مسؤولية “ديش” عن إستخدامات زبائنها، وأن “فوكس” لم تعاني ضرراً لا يعوَّض. يجب على هذه المحكمة أن تؤكد أمر المحكمة المحلية، مع التوضيح أن النسخ الوسطي الذي قامت به “ديش” يندرج ضمن الإستعمال العادل”.

 

“سالينغر” ضد “كولتينچ”

لقد طُلب من OTW التعاون مع جمعية المكتبة الأمريكية (ALA)، و جمعية المكتبات البحثية (ARL)، و جمعية مكتبات الكلية والمكتبات البحثية (ACRL)، و صندوق الحق في الكتابة من أجل العمل معاً على مذكرة صديق المحكمة في قضية سالينغر60 سنة لاحقاً. لإنتاج هذه المذكرة، تعاونت كلاً من عاملتي OTW، ريبيكا توشنت و كيسي فيسلر، مع محامين من مركز ستانفورد للإنترنت والمجتمع ومن مدرسة بركلي للقانون التابعة لجامعة كاليفورنيا.